Public Participation in the Middle East and North Africa

Concepts and Best Practices

Public Participation is seen to contribute to the creation of fair policies and laws reflecting the real needs and enriched with additional experience and expertise from the field. Public Participation facilitates cross- sector dialogue, ensures legitimacy of proposed regulation, decreases cost as parties can contribute with own resources, and creates partnership, ownership, and responsibility in implementation. It also, strengthens democracy by preventing conflict among different groups or with the public sector, increasing confidence in public institutions.

What is Public Participation?

Participation is contributing to the creation of fair policies/laws reflecting the real needs and enriched with additional experience and expertise, it means the engagement of individuals and civil society at large in decision-making processes by public authorities.

Public Participation in International Law:

Public participation is protected by virtue of article 25 of the International Covenant of Civic & Political Rights (ICCPR), which states that “Every citizen shall have the right and the opportunity, without any of the distinctions,…, and without unreasonable restrictions (a) To take part in the conduct of public affairs, directly or through freely chosen representatives;…”

How Public Participation can be Effective?

Effective participation is based on a number principles including enabling policy and legal environment, safety, equality and non-discrimination, empowerment and education, access to information, openness and transparency, and effective remedies for all.

What are the Types of Participation?

Public participation can take any of the various forms, such as provision of information, consultation, dialogue and active involvement. Use of ICT tools facilitates practicing participation in the policy making.

What is the Potential Impact of COVID-19 on Public Participation?

COVID-19 can have a negative impact on public participation such as: Weakening the capacity of CSOs, diminishing influence of civil society, and squeezing time of consultation due to emergency decision-making by governments. However, the pandemic can have a positive impact by: helping CSOs convene democratic dialogue and deliver innovative solutions, and achieve collaboration by becoming players in multi-stakeholder approaches.

What can governments do to enhance public participation during COVID-19 pandemic?

1. Authorities should publicly recognize the role of civil society as an essential partner in responding to and recovering from the Covid-19 emergency crisis.

2. Civil society must enjoy an enabling environment to participate in the design and implementation of effective public health strategies, disseminate information, and provide social support to vulnerable communities amid the Covid-19 emergency.

3. CSOs delivering services and humanitarian assistance should have access to emergency public funding while preserving their independence. These funding programs should be transparent, fair and accessible.

4. Identify cost-effective and easily accessible solutions or techniques to facilitate participation. This may include online consultations, surveys, needs-assessments, crowd-sourcing input and/or feedback.

5. Authorities should adopt measures to ensure participation of women-led organizations, women’s rights organizations, youth groups, and minority and indigenous communities in the design, development, and implementation of covid-19 response and recovery decision making.

For more details, please download the full article here.

المشاركة العامة: المبادئ وأفضل الممارسات

تساهم المشاركة العامة في وضع سياسات وقوانين عادلة تعكس الاحتياجات الحقيقية وتُغنى بتجارب أصحاب الخبرة، كما تسهل المشاركة العامة الحوار بين القطاعات، وتضمن قبول أي سياسة عامة مقترحة، وتقلل التكلفة حيث يمكن للأطراف المساهمة بمواردهم الخاصة، وتخلق الشراكة والملكية والمسؤولية في التنفيذ. وتعزز المشاركة العامة الديمقراطية من خلال منع الصراع بين مختلف فئات المجتمع أو مع القطاع العام، وتؤدي إلى زيادة الثقة في المؤسسات العامة. دوة إلكترونية حول (تحديات وتطلعات المجتمع المدني في تشكيل السياسة العامة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا)

ما هي المشاركة العامة؟

هي المساهمة في وضع سياسات و/ أو قوانين عادلة تعكس الاحتياجات الحقيقية للمجتمع ويتم إثراؤها بتجارب وخبرات إضافية، إنها تعني إشراك الأفراد والمجتمع المدني ككل في عمليات صنع القرار من قبل السلطات العامة.

المشاركة العامة والإطار القانوني الدولي:

الحق في المشاركة العامة محمي كما تنص المادة 25 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية “لكل مواطن الحق، دون أي تمييز،..، و دون أي قيود غير مناسبة،..(أ) أن يساهم في الشؤون العامة، مباشرة، أو من خلال ممثلين منتخبين بحرية،..”

كيف ممكن ان تكون المشاركة العامة فعالة؟

المشاركة الفعالة ترتكز على عدد من المبادىء تشمل: البيئة التمكينية، السلامة، المساواة، التمكين، الانفتاح وسبل الانتصاف.

ما هي اشكال المشاركة العامة؟

يمكن أن تأخذ المشاركة العامة في صنع القرار أشكالاً مختلفة، بما في ذلك: توفير المعلومات، استخدام أدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، التشاور، الحوار والمشاركة الفعالة.

ما هو التأثير المحتمل لفايروس كورونا المستجد (COVID-19)على الحق في المشاركة العامة ؟

ممكن ان يكون التأثير سلبي ، مثلا: يضعف قدرة منظمات المجتمع المدني و يقلص من تأثيرها ، كما قد تؤدي الحاجة لاتخاذ الحكومات للقرارات الطارئة إلى تقليص الوقت المخصص للتشاور.

كما أنه من الممكن ان يكون للجائحة تأثير ايجابي، مثلا:

مساعدة منظمات المجتمع المدني في المشاركة بحوار ديمقراطي، والتعاون مع الحكومات وتقديم حلول مبتكرة، و في ان تكون فاعلة في نهج اصحاب المصلحة المتعددين لتحقيق التعاون.

ما هي الخطوات العملية التي يمكن للسلطات اتخاذها أثناء تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد؟

  • على السلطات الاعتراف علناً بدور المجتمع المدني كشريك أساسي في الاستجابة والتعافي من الأزمة الطارئة لفيروس كورونا المستجد.
  • أن تتاح لمنظمات المجتمع المدني التي تقدم الخدمات والمساعدات الإنسانية إمكانية الوصول إلى التمويل الحكومي الطارئ مع الحفاظ على استقلاليتها، كما يجب أن تكون برامج التمويل هذه شفافة وعادلة ويمكن الوصول إليها.
  • يجب أن يتمتع المجتمع المدني ببيئة تمكينية للمشاركة في تصميم وتنفيذ استراتيجيات فعالة لقطاع الصحة العامة، ونشر المعلومات وبناء نهج تعاونية وتقديم الدعم الاجتماعي للمجتمعات الضعيفة في خضم الأزمة الطارئة لفيروس كورونا المستجد.
  • تحديد الحلول أو التقنيات الفعالة من حيث التكلفة والتي يسهل الوصول إليها لتيسير المشاركة. هذه يمكن أن تشمل التشاور عبر الإنترنت والمسوحات وتقييمات الاحتياجات ومدخلات الاستعانة بمصادر خارجية من الجمهور و / أو الإفادة بالرأي واستخدام آليات مبتكرة، مثل الهاكاثون.
  • معالجة الأمن الرقمي والشمولية، أي أنه عند تطوير أدوات جديدة للمشاركة فإنه ينبغي على أصحاب المصلحة مراعاة أكثر أشكال التكنولوجيا المستخدمة في المجتمع (أجهزة الكمبيوتر، الهواتف الذكية، الرسائل القصيرة) ومتوسط سرعات ونطاق ترددات الإنترنت وسعات التخزين وكيفية معالجة الفجوة الرقمية.
  • ينبغي أن تقوم السلطات باتخاذ تدابير لضمان مشاركة المنظمات التي تقودها النساء ومنظمات حقوق المرأة ومجموعات الشباب والأقليات ومجتمعات السكان الأصليين في تصميم وتطوير وتنفيذ الاستجابة الخاصة بمواجهة فيروس كورونا المستجد واتخاذ القرارات المتعلقة بالتعافي.لمزيد من المعلومات الرجاء تنزيل المقال كاملا هنا.

ندوة إلكترونية حول (تحديات وتطلعات المجتمع المدني في تشكيل السياسة العامة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا)

نظرا لأهمية المشاركة العامة و دورها الكبير في تعزيز الاستجابة لجائحة فيروس كورونا المستجد ، عقد المركز الدولي للقوانين غير الربحية ICNL ندوة إلكترونية حول (تحديات وتطلعات المجتمع المدني في تشكيل السياسة العامة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا) ، و ذلك لبحث و استعراض دور المجتمع المدني في تعزيز المشاركة العامة. تضمنت الندوة عرضا عن أهم مبادئ و أدوات المشاركة العامة، و من ثم جلسة حوارية مع متحدثين فاعلين في مجال المشاركة العامة من المغرب و الأردن و لبنان لبحث أهمية دور المجتمع المدني في تشكيل السياسة العامة، و التحديات التي تواجهها منظمات المجتمع المدني في منطقة الشرق الأوسط و شمال افريقيا في صنع السياسة العامة، لمزيد من التفاصيل يمكنك مشاهدة الندوة من خلال الرابط التالي: https://youtu.be/MWLjVppU8q8